أزمة كورونا والحصول على المعلومات.. سياسات تعتيمية ممنهجة (ورقة بحثية)

للاطلاع على الورقة.. اضغط هنا

في إطار اليوم العالمي لحرية الصحافة؛ الذي يتناول موضوع “المعلومات كمنفعة عامة”، كدعوة للتأكيد على أهمية الاعتزاز بالمعلومات باعتبارها منفعة عامّة، وتعزيز الصحافة والارتقاء بالشفافية والقدرات التمكينية، تأتي هذه الورقة البحثية التي تهدف إلى رصد السياسات التي استخدمتها الحكومة المصرية فيما يتعلق بالإفصاح عن المعلومات وحرية تداولها خلال أزمة انتشار فيروس #كورونا المستجد “كوفيد 19”.

يعتبر الحق في الحصول على المعلومات وحرية تداولها أحد حقوق الإنسان الأساسية، وأحد روافد الحق في حرية الرأي والتعبير. ويرتبط هذا الحق ارتباطًا لصيقًا بحرية الإعلام، وقد عمدت الأمم المتحدة التأكيد على حق الحصول على المعلومة وتداولها كأحد حقوق الإنسان الأساسية واللازمة لبناء مجتمع ديمقراطي عادل يتسم بالشفافية والتعدد السياسي، ودائماً ما تشجع اليونسكو البلدان على إصدار قانون خاص للإفصاح والانتفاع بالمعلومات ويسمح بحرية تداولها.