تجديد حبس الصحفي بهاء الدين إبراهيم 45 يومًا

قررت الدائرة الرابعة إرهاب في محكمة جنايات القاهرة المنعقدة برئاسة المستشار محمد سعيد الشربيني في معهد أمناء الشرطة، يوم الأحد الموافق 13 فبراير 2022، تجديد حبس الصحفي بهاء الدين إبراهيم 45 يومًا على ذمة القضية رقم 1365 لسنة 2018 أمن دولة عليا.

بهاء الدين إبراهيم، هو صحفي مصري مقيد بنقابة الصحفيين، من مواليد محافظة الجيزة، اسمه الكامل بهاء الدين إبراهيم نعمة الله السيد، تخرج فى قسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب وعمل صحفيًا ومترجمًا في وكالة أسوشيتدبرس الأمريكية، وقناة النيل للأخبار الحكومية، ثم قناة الجزيرة مباشر.

وفي يوم فبراير 2020، استوقفت قوات الأمن، بهاء الدين إبراهيم في مطار برج العرب الدولي، أثناء عودته وأسرته إلى قطر، بعد قضائهم إجازتهم السنوية فى مصر، ومنعته من السفر وسحبت جواز سفره، وطلب منه ضباط المطار الذهاب إلى مقر الأمن الوطني للحصول على جواز السفر، وفى يوم 23 من الشهر ذاته قرر الصحفي السفر فألقت قوات الأمن القبض عليه من مطار برج العرب، وصادرت جميع متعلقاته الشخصية، وأمواله والهدايا التي كان يحملها لأسرته والوثائق الشخصية.
وظهر الصحفي في نيابة أمن الدولة العليا في 6 مايو 2020، ووجهت له تهم الانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، ونشر أخبار كاذبة، وأودعته النيابة في سجن استقبال طرة.

وعن وضعه الصحي داخل محبسه، قال شقيقه عبدالخالق، للمرصد المصري، :”إن بهاء يعاني من مشاكل في العمود الفقري (اعوجاج فى العمود الفقري) ويحتاج إلى النوم بطريقة معينة وسرير معين، وأن الأسِرَّة الموجودة فى الحجز لا تتناسب مع حالته الصحية”، وأوضح أنه يعاني من حساسية موسمية لكن المشكلة الأكبر هى مشاكل الظهر التي يعاني منها.

من جانبها أرجعت زوجة الصحفي أسباب القبض على زوجها إلى عمله فى شبكة الجزيرة، وأوضحت أن زوجها لا ينتمي لأي تيار سياسي ولم يرتكب أية جريمة تبرر حبسه.