استئناف المنصورة تؤيد حكم تغريم الصحفي رامي القناوي 10 آلاف جنيه

قال الصحفي رامي القناوي، إن محكمة جنح مستأنف ثان المنصورة، قضت فى جلستها التى عقدت يوم السبت الماضي 26 يونيو 2021، بتأييد حكم تغريمه 10 آلاف جنيه فى القضية المرفوعة ضده من محافظ الدقهلية، أيمن مختار، الذي اتهمه فيها بسب مدير مكتبه، أشرف فؤاد.

وكانت محكمة جنح ثان المنصورة، قضت فى 30 مارس 2021 بتغريم القناوي 10 آلاف جنيه، فى قضية سب مدير مكتب محافظ الدقهلية بسبب تضامنه مع الزميلة غادة عبد الحافظ، التي رفع ضدها المحافظ دعوى واتهمها فيها بسبه وقذفه وانتهاك خصوصيته، وقضت المحكمة الاقتصادية فيها ببراءتها، نافيًا الاتهامات الموجهة ضده.

وترجع تفاصيل الأزمة إلى منتصف مايو 2020، عندما نشرت الصحفية غادة عبد الحافظ خبرًا عن إصرار المحافظ على نقل زوجته المصابة بكورونا، بسيارة تابعة للمحافظة لعزلها معه باستراحة المحافظ، رغم اعتراض مديرية الصحة لمخالفة ذلك لبروتوكول التعامل مع المصابين بفيروس كورونا، الصادر من وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية، والذي يؤكد على الحرص في التعامل مع المصابين ونقلهم بسيارات إسعاف معقمة ذاتيًا ومن خلال فريق عزل يرتدي الملابس الوقائية، للحد من تعرض الآخرين للخطر.

وأوضحت أن المحافظ، تعامل معها بطريقة غير لائقة، وهي الطريقة التي لم تعتاد التعامل بها خلال فترة تغطيتها لأخبار المحافظة منذ 20 عامًا، ورغم حرصها على القيام بعملها، فوجئت بحذفها وزملاء آخرين من جروب “الواتس آب” الخاص بالمحافظة، فقامت برفع دعوى ضده في نوفمبر 2020، اعتراضًا على منعها من ممارسة عملها.