اخبار

“الصحفيين” تدعو لخفض عدد العاملين بمقار المؤسسات ضمن الإجراءات الاحترازية

دعا مجلس نقابة الصحفيين، برئاسة النقيب ضياء رشوان، في بيان له مساء أمس الاثنين 28 ديسمبر 2020،إلى أهمية اتساق الإجراءات الاحترازية للمؤسسات مع ما تتخذه الدولة من إجراءات من تخفيض عدد العمالة اليومية، لتقليل كثافة التواجد في مقرات العمل، واتخاذ إجراءات التطهير الدائم، في مواجهة جائحة فيروس “كورونا” خلال موجتها الثانية، للحد من مخاطر تفشي الموجة الثانية من الجائحة.

كما أكد توفير لجنة الرعاية الاجتماعية والصحية بالنقابة، ما يلزم الصحفيين من مطهرات وكمامات لتمكينهم على الالتزام بإجراءات الوقاية. كما دعا المجلس، المؤسسات الصحفية، للسماح للزملاء الصحفيين المصابين بالأمراض المزمنة وكبار السن؛ بالعمل من المنزل للحد من احتمالات الإصابة.

وأعرب المجلس، عن شكره وتقديره لجهود مؤسسات الدولة المصرية، في مواجهة جائحة فيروس “كورونا” المستجد، وفي مقدمتها مجلس الوزراء، لما تبديه غرفة عمليات تلقي الشكاوى من تعاون واستجابة سريعة لما يرد إليها من حالات تخص الصحفيين وأسرهم. كما وجه النقابة الشكر والتقدير، للدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، ومكتبها، والسادة مديري مستشفيات العزل، وجميع الأطقم الطبية، وللدكتور محمد الخشت، رئيس جامعة القاهرة، والدكتورة هالة صلاح مدير مستشفى قصر العيني القديم، لما يقدمانه من تعاون بناء مع نقابة “الصحفيين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق