اخبار

تمهيدًا لإخلاء سبيلها.. ترحيل الصحفية بسمة مصطفى إلى قسم مصر القديمة

قال المحامي كريم عبد الراضي، منذ قليل، عبر صفحته على فيسبوك، إنه تم ترحيل الصحفية بسمة مصطفى، إلى قسم شرطة مصر القديمة، لإنهاء إجراءات إخلاء سبيلها.

يذكر أن النائب العام، أمر مساء أمس الاثنين 5 أكتوبر 2020، بإخلاء سبيل الصحفية “بسمة” بعد استجوابها فيما هو منسوب إليها من اتهامات، واستئناف التحقيقات في الواقعة، حسبما أفاد بيان النيابة العامة.

وكانت نيابة أمن الدولة العليا، الأحد 4 أكتوبر، قد قررت حبس الصحفية بسمة مصطفى، 15 يومًا على ذمة القضية رقم 959 لسنة 2020، ووجهت لها اتهامات الانضمام لجماعة إرهابية، ونشر أخبار كاذبة، وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

وظهرت الصحفية بسمة مصطفى، صباح الأحد 4 أكتوبر 2020، بمقر نيابة أمن الدولة العليا، بالتجمع الخامس، بعد اختفاءها صباح السبت، خلال قيامها بتغطية ميدانية بمحافظة الأقصر.

وحسبما نشر موقع “المنصة” الإخباري، كانت آخر مكالمة هاتفية أجرتها “بسمة” في تمام الساعة الحادية عشر والربع صباح أمس، قالت فيها إن شرطيًا استوقفها في مدينة الأقصر، واطلع على بطاقة هويتها ثم سمح لها بمواصلة سيرها، لكنه ظل يلاحقها. فيما أنكر قسم شرطة اﻷقصر وجودها به أو علمه بمكانها.

وتعرضت “بسمة”، في 9 مارس الماضي، للاحتجاز حوالي 8 ساعات بقسم شرطة عابدين، قبل أن يتم إطلاق سراحها، كما ألقي القبض عليها في أبريل 2016، أثناء مرورها بميدان التحرير في طريقها لممارسة عملها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق