بيانات

إطلاق برنامج العدالة الجندرية (بيان)

نظرًا للمشكلات الكثيرة التي تتعرض لها الصحفيات والإعلاميات داخل المجال الصحفي والإعلامي من التمييز القائم على أساس النوع الاجتماعي والتمثيل غير المتناسب في مجلس نقابة الصحفيين وفي المناصب القيادية بالمؤسسات الصحفية والإعلامية، والتحرش الجنسي، واستغلال الصحفيات والإعلاميات من خلال تشغيلهن بدون عقود عمل، وعدم حصولهن على حقوقهن القانونية في فترات الحمل والوضع والرضاعة…إلخ، والجهد المضاعف اللاتي تبذلنه للعمل بشكل آمن وفعال، ونظرًا لأن المجتمع لن ينهض ويتقدم إلا بسواعد أبناءه من الإناث والذكور على حد سواء؛ يعلن المرصد المصري للصحافة والإعلام عن إطلاق برنامج “العدالة الجندرية”.

يستهدف هذا البرنامج إلى  وجود فضاء صحفي واعلامي مراعي ومستجيب لمتطلبات واحتياجات النوع الاجتماعي، ويسعى إلى تمكين الصحفيات والإعلاميات المصريات ورفع وعيهن للحصول على حقوقهن كاملة ودعمهن للوصول إلى مواقع صنع القرار داخل المؤسسات الصحفية والإعلامية، كما يهدف البرنامج إلى توعية المؤسسات الصحفية والإعلامية بكيفية توفير بيئة عمل آمنة ومراعية لمتطلبات للنوع الاجتماعي، وأخيرًا، الضغط من أجل قوانين وتشريعات وسياسات لحماية النساء داخل المؤسسات الصحفية والإعلامية.

ولتحقيق هذه الأهداف يعمل هذا البرنامج على مجموعة من الأنشطة وهي:

  1. رصد وتوثيق الانتهاكات التي تتعرض لها الصحفيات والإعلاميات وإصدار تقرير ربع سنوي بهذه الانتهاكات.
  2. المساهمة في تطوير إنتاج معرفي حول أوضاع النساء في الصحافة والإعلام؛ ويبدأ البرنامج انطلاقته بسلسلة دراسات عن أوضاع الصحفيات في مصر.
  3. العمل على تقديم مقترحات قوانين للهيئات المعنية بتنظيم العمل الصحفي والإعلامي في مصر والسلطة التشريعية من أجل إيجاد بيئة أكثر أمنًا واستقرارًا للصحفيات والإعلاميات.
  4. إقامة مجموعة من التدريبات وورش العمل للصحفيات والإعلاميات لتعريفهن بحقوقهن القانونية والاقتصادية والاجتماعية، وتعريفهن بآليات الدعم الفني والتقني وأدوات ومهارات الأمان الرقمي.
  5. توفير الدعم النفسي والقانوني للصحفيات والإعلاميات من خلال مجموعة من الأخصائيين النفسيين والمحامين المتواجدين في المرصد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى